الجمعة، 9 مارس، 2012

ملعون أبوها بلد

أأقف تماما" في منطقة تتوسطني تشُدني إليّ من كل الجهات (خُدني ع بلادي) فأتمسك بي بقوة أبحث عن هذا الصوت أستجديه ليخرس ليوقف هذا الطنين علي أذن الواقع ...
دراما مكررة أعيد تمثيلها لنفسي كل صباح
أعيد إخراجها كل مساء
أحمل أشيائي من علي المسرح أُكومها بجانبي
وأسند رأسي علي الفراغ وأنام ملئ دموعي وحزني
وأنا أتمتم ......
ملعون أبوها بلد ..
بنحبها

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق