الاثنين، 26 مارس، 2012

رجل الشاطئ

حينما يدُقُ القلب بعدأن نبلُغ من الكِبر عتيا"..
نُلملم النبض علي إستحياء..
نتواري خجلا" من المرآة وهي تجتهد في رسم خطوط الطول والعرض ..
نشد علي إزار السنين وهو يتمذق علي جسد العمر..



مخرج

رجل الشاطئ ؛
تيممني صعيدا" طيبا"
صلي علي بلا ركعات؛
واراني الثري وأنا أتنفس ..


الاهداء للباقر البابلوس يجده بخير


هناك تعليقان (2):

  1. لا انفك اعود كل يوم خالي الوفاض .... الا من محض ذكرى ايام خوالي ذاك الشاطئ يعلم التفاصيل .... سنعو د يوما وسِقَتْ ابلي بحصيف القصائ
    ..
    ||اليأس يائس و الماضي معطوب الإحساس بقلب سقيم .. القادم أنظريه بوعي أقرأي ملامح الوشم أيدل على أخوية الإلتفاف حول أنثى .. أم إنه يعني جادة الطريق ... كما وأن تلك النافذه أتتني منها بتلات الجمال كلما تقلب القلب في نومه أشم العطر ... على مائدتي في هذا اليوم كانت فاكهة الحلم بطعم مغاير
    ...
    خريف الحزن ياااا مكابره .. المأتم سرادق و نواح .. يأتي لاحقا" الرعد والبرق .. يعم المطربعم السوح يجبر الكسور
    ..عام مضى وفي البال صباح العيد .....
    كوني بالف خير

    ردحذف
  2. البابلوس
    لن تخبئ طيفك عني حروف تختبئ خلف مستخدم غير معرف
    انا اعرفك
    لا احد غيرك يقيم الماتم سرادق ونواح

    ردحذف