السبت، 21 يونيو، 2014

أنثي خارج الخدمة لحين اشعار اخر..


ومطلوب مني أن أتخلي عن أنوثتي أمامك وأعاملك باتزان أن أبتسم بسخاء وأضحك بافراط أن أضرب كفي بكفك
ولا أرتجف أن أجلس بجانبك أتكئ عليك ولا أتنشقك أن لا أغوص عميقا فيك ولا أعود



أن أكون صديقك..
رفيق دربك..
أو أي شي بعيدا" عن أنوثتي أمامك
ينمو شاربي ببطء ولكن لاعليك
سيكبر ..
أتحسس ذقني .. صار خشنا" بما يكفي

ألاحظت بحة صوتي ؟
صار غليظا"
أيعجبك هكذا؟..

ها أنا اصير كما تتمني
أنثي خارج الخدمة لحين اشعار اخر..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق