الخميس، 19 أبريل، 2012

الجرح

أقف علي حافة الجرح ..
أطرافه الزلقة ..
رائحته التي توحي بالقِدم ..
أسراب الانتهازيين من حوله ..
أمُد رأسي نحو القاع فلا أري سوي الظلام ..
أُحاول تضميده .. ينبض بقوة
يقذف بي بعيدا" جدا" علي حافة جرح اخر..
أكثر نتانة وعُمق ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق