السبت، 7 أبريل، 2012

عندما صرت عملاقة

صرتُ عملاقة عملاقة جدا"..
كُل ماكان يهمني أن أصل إلي قصر الحاكم ..






دهستُ مِئات القُري في طريقي إليه ..عندما رأيته إنتظرت حتي حل الظلام ..تناولته بهدوء بصقت عليه وأعدته مكانه وركضت عائدة أدراجي دهست مئات القري في طريقي مرة أخري ..

هناك تعليقان (2):

  1. التيجاني حسن9 أبريل، 2012 3:16 ص

    جاتنا اخبار الحاكم بأنه قد تعرض لأنفلونزا حاااادة إزا تعرض راسه لمياه انهمرت عليه فجأة من السماءوهو حاليا يتماثل للشفاء بمستشفى الشا.... قسم النساء والولادةومن جهة اخرى ادانت الولايات المتحدة الهجوم الارهابي على قرى ومدن الحاكم وشجبت بدورها الجامعة العربية وقدمت التعازي لاهالى الضحايا وقد توعدت امريكا بالرد وفاءً لصديقها الحاكم

    ردحذف
  2. واجتمع الرؤساء العرب للشجب والادانة وتناولو كثيرا من المحرمات كالوقود مثلا
    تيجاني منورني والله

    ردحذف